ينتقل فبروس كورونا عن طريق استخدام أدوات المريض المصاب بالفيروس ولمس الأسطح الملوثة باليد ولمس الأنف والفم والعين بعدها أو عن طريق الرزاز المتطاير من شخص مصاب أو الاختلاط المباشر بالمصابين أوالاختلاط بحيوانات ممكن تكون حاملة للفيروس.تقول منظمات الصحة العالمية  النظافة المستمرة والحد من اخطار كورونا  بغسل اليدين بشكل منتظم وشامل لانة أمر بالغ الأهمية في المكافحة لتجنب العدوى بالمرض.

النظافة المستمرة والحد من اخطار كورونا

تقدم شركة تنظيف ابوظبى شركة الرغد اقوى نصائج لتجنب الاصابة بفيروس كورونا وهى:

  • ضرورة غسل الأيدي بصفة مستمرة بالماء والصابون لمده ٢٠ ثانية مع التأكيد على غسل كل إصبع على حدة وتخليل الماء بين الأصابع، ويعتبر هذا أهم عامل لمنع نقل العدوى خصوصا بعد ملامسة أي سطح.
  • والحرص على استخدام كحول بنسبة 60 % أو أكثر، في حالة عدم توفر الماء والصابون، وتغسل به الأيدي بنفس الطريقة السابقة حتى يجف من الجيل تماما للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا .
  • يجب تجنب غلق صنبور المياه باليد بعد غسلها، لأن ذلك ينقل العدوى مرة أخرى، ويفضل استخدام منديل عند الغلق، وكذلك تجنب لمس الفم أو الأنف أو العين باليد قبل تطهيرها.
  • يجب تنظيف الأسطح بصفة مستمرة، وتنظيف الموبايل لأن الفيروس يعيش على سطح الموبايل وسماعات التليفون لمده تصل لأسبوع.
  •  يجب تجنب استخدام المناشف القطنية المشتركة بين شخص وأخر، وكذلك منشفة الحلاقة بدون غسل أو تعقيم للوقاية من كورونا.
  • وجب على الأسرة الواحدة تجنب شرب المياه من نفس كوب الماء وأن يكون لكل شخص كوب ماء خاص به، وكذلك تجنب تناول الطعام من نفس الطبق بين الأفراد لأن الفيروس ينتشر عن طريق اللعاب.
  •  النظافة المستمرة والحد من انتشار كورونا تعنى ضرورة غسل الأيدي بعد التعامل مع عملات النقود بالماء والصابون لأن الفيروس ينتقل عن طريقها، وتعليم الأطفال ألا يستخدمون أدوات بعضهم البعض وأيضا تجنب نزول حمامات السباحة، أو الخروج من المنزل في هذه الفترة.
  • ضرورة تعقيم الكنديشن قد ثبت بالبحث أن الفيروس يعيش بالتكييفات ويستطيع الانتقال عن طريقها.
  • قم بنزع الاخذية عند باب المنزل فى مساحة نصف متر بعد البالب واتركها على منشفة مبللة بماء بكلور .

 

طرق الوقاية من كورونا

اهم شيء للحد من انتشار كورونا هو شرب العصائر والمياه والسوائل بكافة أنواعها والخضار وأى أطعمة تحتوى على الخضراوات تكون بمثابة حائط السد لمواجهة الكورونا والتدخين ممنوع بشكل قاطع وخاصة الشيشة لأن الشيشة هى القنبلة الموقوتة لنقل العدوى بفيروس الكورونا والبعد عن الأماكن المزدحمة أمر لا يحمل الاستهانة بهم وضرورة أخذ أى أدوية تقوى المناعة وأهمها ما تحتوى على فيتامين c.

النظافة المستمرة هى احدى طرق مواجهة هذا المرض. والابتعاد عن الزحمة والالتزام بالجلوس في المنازل والمصاب بالعدوى يعتزل بالمنزل لحين نقله إلى الحجر الصحى وأن من هناك شك بإصابته بالفيروس فهو مصاب بالفعل إلى أن يثبت العكس، فالمخالط مصاب إلى أن يثبت العكس.

استخدام الجوانتى والكمامات للحفاظ على أرواح الاخرين من العدوى والبعد عن الاختلاط أمر لا يحتمل الجدال والنقاش.

الحد من انتشار كورونا عن طريق غسل اليد بالماء والصابون واستخدام المناديل مع السعال أو العطس أعلى الكوع فى أسوء الظروف وتجنب التعامل مع الحيوانات، واحرص على غسل اليد بالماء والصابون بعد مخالطتها، البس الكمامة لو بتتعامل مع شخص مصاب، وتجنب المصابين بالكحة والسعال، حافظ على التوازن الغذائى وممارسة الرياضة والامتناع عن التدخين، وتجنب التجمعات وحافظ على التهوية الجيدة.

يجب التخلص من بعض العادات الاجتماعية مثل السلام والقبلات والاحضان لعدم انتشار فيروس كورونا، يجب تجنب الأكلات المكشوفة فى الشارع لانها خطرة جدا على صحة الإنسان.

ضرورة تناول الطعام المطهو جيدا بالمنزل لضمان سلامته وخلوة من أي فيروسات، وشرب سوائل بكمية كافية لأنها تساعد

جهازك المناعي أن يكون أفضل، مع أكل الفواكه والخضراوات الغنية بالزنك وڤيتامين سي والتعرض للشمس لتكوين كميه كافيه من ڤيتامين د، أو تناوله في صوره دواء.